Saturday, January 21, 2006

لو بطلنا نحلم نموت

الذي يتأمل أحوال الناس هذه الأيام يستشعر شيئا غاية في الأهمية والخطورة وهو الاحساس العام باليأس وانه مافيش فايدة وطبعا دي مش ظاهرة جديدة لأننا في البلي الأزرق اللي احنا فيه ده من ربع قرن بس لما توصل الأمور ان كل اللي تقابله يشتكيلك صعوبة الحياة وخوفه من بكره ويلعن في البلد والظروف والدنيا كان زمان ده ممكن من شاب لسه متخرج ومش لاقي وظيفة أو آخر بيبتدي حياته وعايز يتجوز والأحوال مش متظبطة معاه لكن ان يتسلل اليأس للشباب الصغير اللي لسه في ثانوي مثلا أو سنوات الجامعة الأولي هنا فيه حاجة خطيرة بجد أنا عايز اي حد يسأل اللي حواليه بكل الأعمار وكل الفئات وكل الطبقات عن أحوالهم ويرصد خطورة الموقف أنا عارف ان فيه ناس حتقول ما كل ده معروف ومش جديد بس أنا باختلف وشايف ان الأمور لما توصل لهذا الحد من اليأس وفقدان الأمل في بكره والناس متنحة ومش عايزة تتحرك أو تأخد موقف يبقي حاجة من اتنين يا الناس دي فقدت الاحساس وتبلدت مشاعرها وتلمت لدرجة عدم تأثير أي شيء فيها أو انها قد توفّت الي رحمة الله تعالي وماتت وشبعت موت وبالتالي مافيش ميت بيحس باللي بيتعمل فيه وفي كلتا الحالتين النتيجة واحدة انها خلاص راحت ومافيش فايدة علي رأي سعد زغلول لما قالها واتّكل
الغريب في الأمر ان النظام اللي فاكر انه مسيطر علينا لحد انه يعمل فينا ما يريد وقت ما يري واحنا ولا هنا مش مدرك الظاهرة دي او مش قادريعطيها القدر الكافي من الاهتمام أو معندوش القدرة التحليلية لخطورة الموقف هل هو غباء النظام أم غروره أم جهله .........عموما أنا شخصيا من أسعد الناس بعدم ادراك النظام لتلك الظاهرة أو علي الأقل عدم اعطائها قدرها الكافي من الاهتمام لأني أعلم ان أهل هذه البلد لم يفقدوا الاحساس بعد وأيضا لم يموتوا لكنهم بيخزّنواوبيشيلوا في قلبهم ليوم الانتقام اما النظام فبتجاهله لهم فهو بيحفر قبره بأيده زي محمد أبو سويلم في الأرض مع الفارق انه كان محترم وجدع وراجل وهما لا محترمين ولا رجالة واستنوا يا ولاد الوسوس اللي حيحصلكم

17 comments:

taty said...

عندك حق كل الناس مهمومة و مضايقة و مش طايقة نفسها و لا عيشتها و مش عاجبها حالها و خايفة مش هقولك من بكرة لأ دي خايفة من الساعة اللي
.جاية و الأمل نفسه أصبح أمل
إنت عارف كمان حاجة انا بلاحظها و أنا ماشية في الشارع نادر لما ألاقي ناس بتضحك يا سرحانة , يا مكشرة , يا بتكح , يا بتجري ورا الموصلات
بإختصار الحال ميسرش

ايمان said...

اذا كان الخوف من بكرة ممكن تفسيره عند الشاب في مقتبل الحياة العملية فكيف تفسر الرعب من بكرة عندما تكون رب أسرة و مسؤول عن اطفال و لك من الخبرة الدراسية و العملية ما تنوء بحمله الجبال لكنك تجد نفسك في خانة اليك كما بدأت لازلت تلهث وراء عمل مستقر يدر عليك ما يكافيءنصف أو ربع تعب السنين و طلب العلي و سهر الليالي
و بعدين يجي سفير أمريكا في العراق ، سفير أمريكا في مصر سابقا، و يبدي اندهاشه و فيها إيه لما جمال مبارك يمسك الحكم، ما هو شاب طموح، انتوا زعلانين ليه!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاب طموح شوف إزاي!!!!!!؟
علي فكرة فيه في مصر كام مليون شاب طموح يا تري؟ و عن شرط متعلمين أحسن تعليم و بيفكروا و بيعرفوا يعني إيه معني الشقاء و المعاناة و كام واحد معاهم كمان فوق البيعة درجات علمية اشي دكتوراه علي كام نوع ماجستير و بيحبوا البلد بجد و لم يشتركوا في بيعها جملة و قطاعي، مصريون حتي النخاع حتي عاشر جد و بيحلموا لأهلهم و وطنهم بالحرية و الكرامة
و بعد كده بتسأل ليه الناس بطلت تحلم ليه الناس يائسة
ليه الناس مش قادرة ترجع زي زمان رجالة و تقف وقفة رجالة علي رأي أبو سويلم

adhm said...

ممكن دة يكون الهدوء اللى بيسبق العاصفة
مثلا!.

shortcut said...

جماة اتقالت في برمو فيلم دم الغزال
احنا بلد تانية غير بلدكو
ربنا يساعد النس اللي في القري عشان هناك الموضوع اسوا من هنا كتير

محمد ياسر said...

الناس نامت
الا قليل
وقربت تموت
بس يمكن نلحق نفسنا فى الاخر

rubyeldaly said...

موضوعك عاجبنى اوى لانى حاسة بية جدا لان كل اللى حوالية تقريبا عندهم حالة من الاكتئاب المزمن من البلد والشغل والدراسة من كل حاجة مع انى انا متفقة مع اراءك كلها ولكن دى بلدنا حنعمل اية لازم نستحمل لها
مع تمنياتى بالتوفيق ومزيد من المواضيع الحلوة

DareDevil said...

very nice post :)

sydalany-وش مكرمش said...

يااااه

ما عرفتش أكمل الموضوع لآخره و لما النسيم شغالة على ودني

حالة هدووووووووء لا تتناسب أبدا مع اللي المفروض مشكلة بعيشها و حعيشها

فإعذرني لإني بس سجلت حضوري

مدونة ظريفة

Dalia Fouad said...

يللللللاااااااا
حاجة جديدة وجامدة بقى
لأنك نكدت عليا بالبوست ده
هيه العملية ناقصة احباط

shady said...

الله يفتحك عليك بيخزنوا هو ده اللى بيحصل فعلاً
صدقى تنك الثوره خلاص قرب يتملى على الأخر
وف أول شراره حتولع نار الثوره
لتضئ بنورها اكثر من تلاتين سنه طلمه

wa7d mn el e5wat said...

كلامك صح مليون فى المية
بس رايى ان فى جزء من المشكلة بيقع علينا برده من غبر قصد

يعنى مثلا يرجع الاب من الشغل مرهق و تعبان فى المواصلات و طلعان عينه و يعد يشتم فى الباد و الظروف المنيلة الى اخره و بالتالى الاولاد و الشباب بقى عندهم خلفيات منيلة و حالةمن الياس من كلام و خبرات الاكبر منهم

فبقوا يحكموا على الحاجة من قبل ما يجربوها او يحتكوا بيها او قبل كمان ما يشفوها

فعلا موضوع مهم جدا ,من وجهة نظرى يجب مناقشته على صعيد اوسع لان ده مستقبل امة

HERA said...

الأول انا كنت جاية أغنيلك يالا حالا بالا بالا حييو ابو الفصاد
وأقولك يارب عقبال تعيش لحد ماتشبع من الدنيا خااالص
بس لما قريت فكرتنى بالحال وحالة الاحباط العام اللى احنا عايشينها
بس للاسف يا محمد لازم صدمة وتكون جامدة وقاسية اوى عشان نتلحلح ونصحى من النوم
احنا كده لازم نعانى الاول عشان كله يتحرك
وبدعى يارب مصيبة جامدة تحصل وتكون من العيار التقييييل

وكل سنة وانت طيب :)

HERA said...
This comment has been removed by a blog administrator.
rubyeldaly said...

حرام عليكى يا هيرا هى الناس ناقصة مصايب وصدمات

change destiny said...

لتالت مرة الاسبوع دة حرد نفس الرد نوع من الاحتجاج السلبي على الأوضاع في الطريق انه يتحول لاحتجاج ايجابي

على ما أعتقد انه الحكومة فاهمة الموقف و متخذة موقف زكي . لأنها لو ريحت الناس حتديهم فرصة يخدوا بالهم من المصايب اللي في البلد و لو ضغطت أكتر يبقى بتسرع بالانفجار . فبترخي الخيط شوية و تسيبه شوية و احنا لسة ماريونيت يائس

tamer said...

انا اتفق معاكى

يمكن عشان الظروف الصعبة اللى بتمر بالانسان تجعلة يفقد الامل فى غد افضل مما يولد عندة شعور بعدم الاهتمام بأى شىء وان مفيش فايدة دة راى

اما الحل هو فى الايمان بالله والتقرب الية

اشكرك على البوست الجميل

الى الامام

ادم المصري said...

ماشي يا عم
اغلب اناس عارفه الكلام ده

لكن كلوا بيقول وانا مالي
انا ورايا كوم لحم

احنا عايزين افعال اليومين دول